إما في جنة عرضها السماوات والأرض أو في جحيم لا تبقي ولا تذر

زر الذهاب إلى الأعلى